إنه عدَني ثقة فأقامني لخدمته

مازلتَ جنينًا!

0 1٬176

الثلاثاء 25 أكتوبر 2022- لوقا 21-18:13

مَلَكوتُ ٱللهِ كَمَثَلِ خَميرَةٍ

كم عمرك الآن؟ حتى لا أصدمك فأنت مازلت جنين لم تُولد بعد! نبدأ جميعًا كخلية صغيرة مثل أي خلية في جسمك الآن. أذا رأيتها في لحظات عمرها الأولى لا يمكن أن تتصور أنها تصبح إنسان كامل كما أنت الآن. بعد أيام تبدأ تظهر على الشكل الذي نعرفه في إطوار الجنين الأولى، ينمو يوم بعد يوم وتتكون أعضاءه حتى الكمال. الإنسان كله في تلك الخلية الصغيرة التي لا تراها بالعين المجردة، حتى يُولد طفلا ويصل إلى المرحلة التي تقرأ فيها هذه السطور. هذه هي معجزة الخالق والخليقة.

هذه الحقيقة تنطبق على ملكوت الله، يبدأ في قلوبنا، كالخلية التي لا ترى، عملاً صغيرًا يكاد أن لا يرى. لكنه ينمو يومًا بعد يوم، إلى أن يكتمل في الواقع والحياة فيظهر جميلاً أمام الله والناس. هناك شرط وحيد أن تغذيه كما تغذي الأم طفلها جنينًا أو طفلاً حتى يصبح شابًا رائعًا جذابًا. ملكوت الله داخلكم لكنه كالخميرة التي تخمر العجين كله.

قد يعجبك ايضا
اترك رد