إنه عدَني ثقة فأقامني لخدمته

Reset your network settings

0 605

 الأربعاء 17 مايو 2023: يوحنا 15: 1- 8

أَنا الكَرْمةُ وأَنتُمُ الأَغصان

كان يسوع يميل إلى حكي أمثال من الواقع الذي تعيشه الناس في عصره، واليوم يذكر مثل يعرفه سامعوه جيدًا: الكرمة والأغصان. تعالوا بنا نتخيل أن المسيح يعيش عصرنا الحالي، ما هي الأمثال التي سيلجأ إليها لتقريب تعاليمه لسامعيه؟ سيتخدم مقارنة يفهمها إنسان اليوم. على سبيل المثال، من الممكن أن يأخذ الإنترنت كمثل واستعارة.

سيقول أنا هو الويب (الشبكة)، والأب هو الرابط ونحن الروابط. إذا كان الروابط لا تتصل بالويب، فلا تسرى فيها حياة الانترنت. إذا لم أتواصل سأبقي خارج التواصل. إذا لم أدخل الويب، فأنا مُترك وحدي، معزول في شاشة فاقدة لكل مظاهر الحياة (مسقط شبكة). من الواضح أن أهم شيء هو الاتصال. بدون الاتصال لا شيء يعمل.إذا قطع الاتصال فلن تمر المعلومات وستكون علاقتي بالآخرين، المرتبطين بالشبكة، مستحيلة.

الويب كالكرمة إذا لم تتدفق النسغ (العصارة) من الجذور إلى الساق إلى الفروع والأوراق لن تكون هناك ثمرة، لن يكون هناك عنب أبدًا.

احرص على الارتباط بالشبكة. افتح «الإعدادات Settings» أي قلبك.  ثم قم بالضغط على خيار «إعادة تعيين Reset» أي تواصل مع جديد مع الويب، مع الرب يسوع والذي سيكشف لك الآب. بعد ذلك اضغط على خيار إعادة تعيين إعدادات الشبكة «Reset Network Settings» وبمجرد الانتهاء سيتم إعادة تشغيل هاتفك، ستندفع نعمة الحياة الجديدة داخل قلبك.

قد يعجبك ايضا
اترك رد