إنه عدَني ثقة فأقامني لخدمته

0 344

فلننظر إلى مريم، أم الله،
ولنسمح لها بأن تشجعنا في الإيمان،
وفي الثقة بأن الله هو الذي ينتصر،
بالرغم من الألم والسيف الذي يجوز في النفس،

هناك قيامة بالرغم من الألم..
يا قديسة مريم، صلي لأجلنا

قد يعجبك ايضا
اترك رد