إنه عدَني ثقة فأقامني لخدمته

0 357

عجيبة هى أمك أيها الرب يسوع:
الرب دخلها فصار عبداً،
الكلمة دخلها فصار صامتاً داخلها،
راعى الكل دخلها فأصبح حملاً فيهاً،
الغنى دخلها فصار فقيراً،
العالى دخلها فصار فى صورة وديعة،
القدير دخلها فأخفى نفسه،
معطى الطعام دخلها فصار جائعاً،
مروى العطاش دخلها فصار ظمآناً،
ساتر الكل خرج منها مكشوفاً.

قد يعجبك ايضا
اترك رد